• Accueil
  • > الهدوء يعود إلى شوارع سيدي ايفني

الهدوء يعود إلى شوارع سيدي ايفني

الهدوء يعود إلى شوارع سيدي ايفني

الهدوء يعود إلى شوارع سيدي ايفني sidi_ifni1563

هسبريس- وكالات


صورة من أحياء مدينة سيدي ايفني -الأحد 8 يونيو 2008-هسبريس

* الهدوء يعود إلى سيدي ايفني

* المركز المغربي لحقوق الإنسان يتحدث عن خمسة قتلى

* السلطات تنفي سقوط قتلى

* الشرطة القضائية تستمع لحسن الراشدي مدير مكتب الجزيرة في المغرب بعد حديث القناة عن وفاة ستة أشخاص في سيدي إيفني

 

عاد الهدوء الليلة الماضية إلى ميناء سيدي ايفني بعد مواجهات بين رجال الأمن ومتظاهرين عاطلين عن العمل، وسط تضارب عن سقوط ضحايا في تلك المواجهات بين نفي رسمي وتأكيدات منظمات حقوقية.

وبينما نفت السلطات المغربيةُ سقوط قتلى في المواجهات بين قوى الأمن والمتظاهرين الذين حاصروا الميناء، قال المركز المغربي لحقوق الإنسان إن الاضطرابات الاجتماعية التي شهدتها المدينة خلفت نحو خمسة قتلى، كما أسفرت عن جرح 44 شخصا بينهم 27 من رجال الأمن، حسب ما أعلنته مصادر متطابقة.

وقال كبير الأطباء في مستشفى سيدي ايفني محمد شفيق إن 44 شخصا أصيبوا بجروح طفيفة في هذه العملية، مضيفا أنه لم يسقط أي قتيل في هذه الحوادث.


وفي الرباط قال رئيس الفرع المحلي للمركز المغربي لحقوق الإنسان في سيدي ايفني إبراهيم سبع الليل « هناك ما بين قتيل وخمسة قتلى ».

وقال أحد السكان رفض ذكر اسمه إن العشرات جرحوا وإنه شاهد جثتين في الشارع، وأضاف أن عددا من أصدقائه في المدينة أكدوا له وفاة ثلاثة آخرين على الأقل.


وقال محمد عصام الذي أوضح أنه هرب من المدينة لتجنب القلاقل إنه ليس متأكدا من عدد الأشخاص الذين قتلوا، لكنه قال إن كثيرين أصيبوا بجروح خطيرة كما اعتقل المئات.

وقال دبلوماسي غربي تحدث لوكالة رويترز شريطة عدم الكشف عن هويته إن شاهد عيان موثوقا به أبلغه بمقتل ثمانية أشخاص.

 

ورغم ذلك نفى خالد الناصري وزير الاتصال والناطق الرسمي باسم الحكومة أن يكون سقط أي قتيل، وقالت مصادر في سيدي ايفني إن الشرطة عمدت السبت إلى توقيف نحو عشرين شابا من العاطلين عن العمل الذين كانوا يقطعون حركة سير الشاحنات المحملة بالسمك في ميناء سيدي ايفني.

sidi_ifni150150

وكانت مجموعة من الشبان تحاصر منذ 30 ماي الماضي ميناء المدينة حيث كانت 89 شاحنة في الداخل محملة بـ800 طن من السمك ، وقال مسؤول أمني محلي عن الميناء إنه ظل تحت الحصار منذ 30 ماي الماضي بسبب المظاهرات المتواصلة في سيدي ايفني، ما جعل السمك المعبأ في الشاحنات يتعرض للتلف، ومضيفا أن الشرطة ألقت القبض على 20 شخصا ولكن أحدا لم يقتل أو يصاب في العملية التي بدأت بعدما أضرم المتظاهرون النار في سيارة مسؤول محلي.

من جهة أخرى تم الاستماع مساء السبت لمدير مكتب قناة الجزيرة بالرباط حسن الراشدي من قبل الشرطة القضائية, وذلك بخصوص معلومات وصفتها الجهة المدعية ب »الخاطئة » بثتها القناة « القطرية » في اليوم نفسه, وتحدثت عن وفاة ستة أشخاص خلال تدخل قوات الأمن لتفريق وقفة احتجاجية بميناء سيدي إيفني .

 

ويأتي هذا الاستدعاء إثر غضب السلطات المغربية من المراسل المغربي التابع لمكتب الجزيرة بالرباط »أنس بنصالح » لتمريره خبر وفاة ستة إلى عشرة أشخاص خلال هذه الأحداث ، في الوقت الذي كان قد أبلغ فيه بنفي وزارة الداخلية القاطع لهذه الوفيات التي وصفت ب »المزعوم « .

وكانت الجزيرة قد أذاعت خبرا تحدثت فيه عن وفاة ستة إلى عشرة أشخاص خلال تدخل قوات الأمن صباح السبت لإعادة حركة السير بميناء سيدي ايفني الى طبيعتها، الأمر الذي أثار حفيظة السلطات المغربية التي اتهمت القناة بالتضليل الإعلامي والتشهير،
حيث أعربت السلطات المغربية عن استغرابها من بث هذه المعلومات التي وصفتها ب »الخاطئة » وذكرت أنها أبلغت مكتب الجزيرة بالرباط بأن التدخل لم يخلف أية ضحايا في الأرواح.

 
 

3 Réponses à “الهدوء يعود إلى شوارع سيدي ايفني”

  1. Anonyme dit :

    ايت باعمران صامدة الى ما لا نهاية في وجه اي قمع وعنف مند الاستعمار الى احداثهدا الاسبوع و ستستمر

  2. عبد الحميد dit :

    السلا م عليكم ان شاء الله احنا معكم ان شاء الله متفجرجت قرب دبح ونفجرت فلوج المغرب ماد تفعل يكلب محمد السادس اين الحقوق

  3. mohamed el houari dit :

    سلام عليكم اظن والله اعلم ان الحياة التعليمية في المغرباصبحت حبرا على ورق في ظل غياب روؤية مستقبليةتضمن حق التعليم والتعلم كابسط الحقوق.

Laisser un commentaire